حوار ساخن على السرير مع الابن الممحون سكس محارم امهات

111
Share
Copy the link

حوار ساخن على السرير مع الابن الممحون سكس محارم امهات

سكس أمهات – الأبن يتجسس على أمه الشرموطة فى كل مكان ويحاول أن ينيكها رغم رفضها لكنها تقبل عندما ترى حجم زبرة الكبير كيرا كروفت شابة صغيرة فى السن صارخة الجمال تتزوج أحد رةال الأعمال الكبار فى السن لأجل أمواله الطائلة وتعيش فى منزله الكبير الفخم معه هو وإبنه جاي روميرو الذي يقرب لعمرها وكان دائماً يتجسس ويتلصص عليها وهى عارية فى أى مكان وهو يجلخه زبره كانت تمنعه دائماً وفى أحد الأيام كان زوجها فى الخارج فى رحله عمل فكانت ممحنوه وكانت تفرك فى كسها وكان إبن زوجها يتلصص عليها وتمسك به وتمص له ويلعق لها وينيكها لكن الأب يحضر فجأة قبل أن يقذف الأن أو تدفق الأم وتظل هذك الفكرة تدور فى علقل الأبن وقد زاد الأمر من حدة مطاردة لأمه وتكراركه لطلب أنه فقط يريد أن ينيكها مرة أخرى واحدة فقط لكنها ترفض وتخبرة بأن ينسى تلك الليلة وما حدث فيها لأنه كان خطاء فادح ولم يكن يجب أن تفعل هذا وأنها متزوجة لأبيه ويقول لها أنه هو الأقرب لعمرها وهو الأكثر شاباً الذي سيشبع رغبتها وتخبرة بأن يذهب لمشاهدة أفلام الأباحية والسكس ويستمني عليها أو يلعب ألعاب الفيديو أو شئ من هذا القبيل ويذهب ولكنه يظل يفكر فيها ويلاحقها فى كل مكان حتي عندما كانت تنحني لأخراج الملابس من الغسالة ظل يحدق بها ويدلك قضيبه ولكن عندما لمس طيزها قام بتوبيخ لكنه قال هيا تعالي أعرف بأنكي تريدين مداعبته وتهرب منه فى كل أرجاء المنزل وهو يطاردها وزبره منتصب خارج السروال وتوبخه وتخبره أن يتوقف عن فعل ذلك وإلا سوف تخبر أبوه ويذهب ولكن يتجسس عليها مجدداً عندما كانت تارية وتستحم فى الحمام وتصدم وتقول ماذا تريد يخبرها هل يمكني الدخول معك وأن تجلخي لزبري وتقبل بذلك لكي تتخلص منه ويقذف الأبن سريعاً ويخرج ولكنه يعود عندما تكون الأم تدفق بمفردها فى الغرفة مثارة من حجم زبره فى الحمام وأبوه لن يعود فيعرض عليها إن كانت تريد أن يساعدها فماذا ستفعل الأم…مشاهدة ممتعة سكس مترجم عربي تحيات مستر سلطع سكس مترجم عربي سكس سكس أخوات سكس محارم سكس روسي روسية زوجة زوج طيز نيك الطيز أبوه الغائب سكس. محارم نيك. بزاز. ميلف سكس أمهات الأم بريجيت بي وجيسي جونز أوبري فالانتاين و أليكس ليجند سكوت نيلز بروكلين تشايس و بيل بيلي نيكوليت شيا جوردي النينيو بولا أنجيلا وايت كيرا كروفت و جاي روميرو

Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *